إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أساسيات زراعة الفراولة في البيوت المحمية

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أساسيات زراعة الفراولة في البيوت المحمية










    نبات الفراولة من النباتات التي يتم تصنيفها من الفواكه المرنة التي يتم زراعتها بسهولة، وتعتبر زراعة الفراولة في البيوت المحمية من أفضل الأساليب المتبعة لكي يتم توافرها بشكل كبير طوال العام بدلًا من زراعتها مرة واحدة فقط على مدار العام بأكمله، وتنتشر زراعة محصول الفراولة على نطاق واسع في العديد من المناطق حول العالم سواء يتم زراعتها بالأراضي المكشوفة أو من خلال البيوت المحميه التي توفر لنبات الفراولة كل الاحتياج البيئي والمناخي المناسب لنمو النبات بصورة طبيعية، وتنتمي الفراولة للعائلة الوردية إلا أنها يتم زراعتها في موطنها الأصلي وهو نصف الكرة الشمالي، كما أنها من الفواكه الخالية من البذور التي يعشقها الأطفال والكبار وتتميز زراعة الفراولة في البيوت المحمية بأنها تكون خالية من الأمراض التي تتعرض لها في الأراضي المكشوفة كما أن نسبة إنتاج محصول الفراولة من خلال زراعتها في البيوت البلاستيكية يبلغ نسبة مائة في المائة، بالإضافة إلى احتواء نبات الفراولة على عناصر غذائية هامة وقيمة علاجية للعديد من الأمراض.



    للتعرف على اسعار البيوت المحمية الزراعيةالتي بإمكانك من خلالها إتمام عملية زراعة الفراولة بأعلى كفاءة لمشروعك.



    الوقت المناسب لزراعة محصول الفراولة:



    تختلف مواعيد زراعة الفراولة في البيوت المحمية على حسب المناطق التي يتم بها زراعة الفراولة فنجد أنه في المناطق المعتدلة يفضل أن يتم زراعة الفراولة في الصيف وذلك من أجل إنتاجها الوفير في هذا الموسم من كل عام، ومن الممكن تأخير زراعتها حتى النصف الأول من آخر شهر في شهور الصيف وذلك كحد أقصى لزراعتها.



    إلا أنه يتم أيضًا زراعة الفراولة في البيوت المحمية في مناطق جبال الألب والأماكن ذات الطقس الصقيع في وقت الشهر الثاني والثالث من شهور الربيع أي شهر أبريل ومايو، كما يفضل زراعة الفراولة التي تكون أشجارها دائمة الإثمار في فصل الخريف وذلك من أجل إعطائها الوقت الكافي لتعتاد على بيئتها الجديدة كما أنها تستطيع أن تؤسس جذور صحية بالوقت الكافي لها.



    خصائص التربة المناسبة لمحصول الفراولة:



    في بداية زراعة الفراولة في البيوت المحمية يجب أولاً تجهيز التربة بالشكل الذي يتناسب مع المحصول نفسه وهو من خلال حفر الأرض لإضافة السماد العضوي بها، كما يجب تنظيف التربة بالشكل الجيد من الأعشاب الضارة وجذور النباتات التي تم زراعتها من قبل، كما يتم تعزيز التربة إذا كانت تربة طينية ثقيلة أو كانت تربة رملية ضعيفة فيتم إضافة المواد العضوية سريعة التحلل إلى جانب إضافة غذاء النبات أيضًا.



    كما يتم أيضًا إضافة السماد البلدي في التربة قبل زراعة الفراولة في البيوت المحمية وذلك من خلال القضاء على نسبة الأملاح الموجودة في التربة ولكي تساعد أيضًا تحلل السماد العضوي بشكل سريع داخل التربة، ومن أهم خصائص التربة الناجحة لمحصول الفراولة هي أن تكون تربة رملية أو تربة صفراء تتميز بقلة الملوحة وتكون جيدة الصرف وذلك في حالة الري الغزير كما يجب أن تكون التربة من الأراضي التي يسهل بها الخدمة ولا تكون تربة قاسية، كما يجب أن تكون أقل تعرضًا إلى نقص العناصر النادرة التي تحتاجها التربة لمحصول الفراولة.



    معدل الأس الهيدروجيني ال ph لمحصول الفراولة:



    مقياس الرقم الهيدروجيني ال ph والذي يجهله البعض هو المقصود بمقياس القيمة الحمضية أو القلوية لنبات الفراولة، فنجد أن المحاليل الحمضية يتم مقياسها من 1 إلى 7 ونجد أن كلما قلت قيمة الحمض كلما زادت قوته، وإذا ازدادت نسبة مقياس الأس الهيدروجيني عن 7 فهنا يتم تصنيف المحصول إلى أنه قلوي أو قاعدي، لذلك عند زراعة الفراولة في البيوت المحمية يجب التعرف على نسبة الرقم الهيدروجيني بها عن طريق جهاز بي أتش رييتر والتي يتم تصنيفها (6,5 – ph 7,5).






    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
يعمل...
X