إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الانواع الحديثة من الدجاج

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الانواع الحديثة من الدجاج

    أمكن تطوير العديد من السلالات الأصيلة للدواجن في عمليات التهجين والانتخاب من أجل تحسين الكفاءة الإنتاجية للطيور حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن، ففي الوقت الحاضر نجد أن هناك العديد من الشركات العالمية التي تخصصت في الإنتاج التجاري لإنتاج أمهات الدجاج البياض، أمهات الدجاج اللاحم، وكتاكيت اللحم، والكتاكيت المستخدمة في الإنتاج التجاري للبيض.

    وقد بلغ عدد أصناف الدجاج المصرح بها رسميا حوالي ۲۰۰ صنف (نوع أو سلالة)، وفي السنوات الحالية يقتصر دور السلالات النقية على إنتاج خطوط الأجداد والآباء والأمهات التي تنتج الهجن التجارية.

    ويلاحظ أن هناك تشابه بين السلالات البيضاء والسلالات البنية، وكذلك موجود بين سلالات الهجن المنتجة للحم، وهذا راجع إلى أن الأصول الوراثية من السلالات الأصلية تكاد تكون واحدة، ولكن الفرق بينها راجع إلى الخلطة الوراثية المكونة للهجن من بين السلالات الأصيلة المنتجة لدى كل شركة، فكل سلالة من الهجن لها نسب خلط خاصة بين السلالات الأصيلة، وتختلف عن السلالات الهجينة الأخرى، وتعتبر هذه النسب سر كبير عند الشركات لأنه مصدر ربح، لذلك تحرص الشركات المنتجة للهجن على الاحتفاظ بسرها، ولا يطلع عليها أحد، ويتكون الهجن في مزارع التربية والتحسين المتخصصة في ذلك من الخطوات التالية:



    أما الصفات المنتجة بواسطة شركات التربية لإنتاج الهجن فهي كما يلي:

    1. الخصوبة العالية.

    2. سرعة النمو.

    3. زيادة إنتاج البيض وتحصين صفاته.

    4. ارتفاع كفاءة التحويل الغذائي، أي انخفاض قيمة معدل التحويل الغذائي.

    5. انخفاض نسبة النفوق.

    6. زيادة الحيوية.

    7. مقاومة الأمراض.

    8. ارتفاع نسبة الفقس وانخفاض النفوق الجنيني.

    9. تحسين صفات اللحم وزيادة كميته.

    10. سرعة الاستجابة للتحسين.

    وأهم الهجن التجارية الأكثر انتشارا في العالم هي:

    أولا . الهجن المنتجة لبيض المائدة:

    1. دجاج أمهات : وهذه تكون متخصصة في إنتاج بيض مخصب يمكن أن ينتج منه صيصان متخصصة في إنتاج بيض المائدة.

    2. دجاج إنتاج بيض المائدة : وهذا الدجاج عبارة عن هجين منتج من الأمهات عند بلوغها هذا النوع من الدواجن يكون متخصص في الإنتاج التجاري لبيض المائدة فقط، ومن أهم خواص هذه الدواجن صغر الحجم حتى تستهلك أقل كمية ممكنة من الأعلاف، وتنتج أكبر كمية من البيض إلى جانب قدرتها على تحمل العوامل والظروف المجهدة، وأفضل حيوية، وأكثر ملائمة على العيش في البطاريات، وتعطي بيض أفضل جودة، وتستخدم العلف بكفاءة عالية، وأغلب العروق المستخدمة في إنتاج البيض التجاري ذات ريش أبيض وتنتج بيض ذو قشرة بيضاء وتنحدر من سلالة اللجهورن.

    وتوجد عدة أنواع من سلالات إنتاج البيض، فمنها السلالات ذات الريش الأبيض اللون والتي تنتج بيض ذو قشرة بيضاء اللون والسلالات ذات الريش بني اللون والتي تنتج بيضة ذو قشرة بنية اللون بالإضافة إلى بعض السلالات التي تنتج بيضة ذو قشرة منقطعة بنية.

    مقارنة بين السلالات البيضاء والسلالات البنية





    وأهم السلالات العالمية لإنتاج البيض من الهجن هي:

    ١. السلالات البيضاء مثل: إيزا - هاي سكس - هويارد - روس - لوهمان ل . س . ل. شيفر - ديكالب إكس إل – هيبكو - بابكوك الأبيض.

    ٢. السلالات البنية مثل : إيزا - هاي سكس - الروس – شيفر - هاي لين - اتش آن ديكالب جي ل ۔ تترا أس أل - هوياردو جي سي - لوهمان ل . س . ل - بابكوك البني.

    ٣. السلالات المنقطعة مثل : روس تنت.

    اهم الهجن المنتجة لبيض المائدة وبعض مواصفاتها الانتاجية



    دجاجة منحدرة من سلالات اللجهورن الأبيض الخفيفة الوزن والمتخصصة في إنتاج البيض

    ثانيا- الهجن المنتجة للحم:

    يتم إنتاج دجاج اللحم بتهجين سلالات أصيلة ذات كفاءة عالية لإنتاج اللحم في أقصر وقت ممكن، وذلك عن طريق قطعان الأصول المؤسسة، حيث تؤخذ خطوط مختلفة يجري بينها تزاوج داخلي حتى يتحد أفضل الخطوط، وبعد ذلك يتم تهجين بين هذه الخطوط لإنتاج جيل الجدد، ثم بتهجين جيل الآباء والأمهات، وذلك بتزاوج الآباء والأمهات لينتج جيل بداري التسمين (البرويلر).

    ويلاحظ أن ذكور سلالات البيض الزائدة عن التربية تستخدم لإنتاج اللحم بعد فترة من التغذية المركزة، ويطلق عليها اسم Roaster ويمثل هذا المصدر من 5 - 10٪ من إنتاج اللحم من الدجاج.

    ما يجب توافره في كلا من خطي الذكور والإناث المستخدمة لاستنباط أجداد هجن اللحم:

    خط الذكور (الآباء):

    ۱. سرعة النمو.

    ٢. الصدر العريض .

    ٣. سرعة الترييش.

    ٤. مقاومة الأمراض.

    خط الإناث (الأمهات):

    ١. سرعة الترييش.

    ۲. إنتاج عالي من البيض.

    ٣. بيض ذو حجم مناسب.

    ٤. نسبة خصوبة عالية.

    ٥. نسبة فقس عالية.

    أي أن هناك أربعة خطوط في جيل الجدود (خطين لإنتاج الآباء وخطين لإنتاج الأمهات)، وخطين في جيل الوالدين (خط الآباء وخط الأمهات) ثم جيل بداري التسمين، وهو الهدف المطلوب الوصول إليه، وهو الجيل الذي يمكن للمربي العادي القيام بتربيته نظرا لأنه لا يحتاج إلى إمكانيات كثيرة، كما أن مشاكله تنتهي في مدة التربية القصيرة (لا تزيد عن 7 أسابيع) لأنه لا يحتاج إلى إمكانيات كثيرة، أما قطعان الأمهات أو الجدود أو الأصول فإنها تحتاج إلى إمكانيات كثيرة، وخبرة واسعة، نظرا لأن فترة التربية تمتد إلى حوالي سنة ونصف، كما أن كل دجاجة مسؤولة عن إنتاج حوالي مائة طائر من الجيل التالي، ولذلك يكون ثمن جيل الأمهات مرتفعة، وجيل الجدود أشد ارتفاعا، ولا يقدر على تربيتها إلا الشركات أو المزارع الكبيرة، أما أصول السلالات فتحتكر تربيتها الشركات العالمية المنتجة، وتعتبر سر من أسرارها.

    1. دجاج أمهات : وهذه تكون متخصصة في إنتاج بيض مخصب يمكن أن ينتج منه صيصان متخصصة في إنتاج اللحم.

    2. فراريج اللحم : وهي المصدر الرئيسي للحوم الدواجن، هي ما يسمى بفراريج اللحم التي تذبح عند عمر 5-7 أسابيع، نلاحظ أن هذه الدواجن سريعة النمو وثقيلة الوزن، وذلك لأن أمهات هذه الكتاكيت انحدرت من عروق ثقيلة الوزن، كذلك نجد أن أمهات هذه الدواجن تنتج عدد قليل من البيض وتربى لفترة قصيرة ۱۲ شهر مقارنة بخطوط الإنتاج التجاري للبيض التي تربى من 16 – 20شهرا.

    والجدير بالذكر أن الهجن المنتج للحم تنتج عن طريق التزاوج من خط آباء من سلالات البليموث الأبيض، ومتوسط وزن البداري الناتجة من هذه الهجن 1٫50 – 1٫75 كجم عند عمر سبعة أسابيع، وتستهلك في ذلك حوالي ۲ كيلوجرام علف لإنتاج واحد كيلوجرام من الوزن الحي، وتسمى تجارية (Broiler)، وهذا هو الشائع في المملكة سوآءا أنتج محلية أو تم استيراده، أما إنتاج كتاكيت اللحم التي لا يزيد عمرها عن أربعة أسابيع ويصل وزنها إلى 600 جم تسمى تجاريا (روك كورنيش) لذيذة الطعم، القيمة الغذائية عالية جدا، غالية الثمن، بدأ إنتاجها في المملكة حديثا، ولا تزال محدودة الانتشار في الأسواق التجارية.

    سلالات الهجن المنتجة للحم "بداري التسمين":

    يوجد في العالم اليوم عدد كبير من هجن اللحم ومن أشهرها ما يلي: الروس1 - الهيبرو – شيفر - ستاركروس كوب. كادي - إنديان ريفر. هويارد . إيزا - هيبكو - لوهمان.

    اهم الهجن المنتجة لدجاج اللحم والوزن الحي للذكور والاناث





    هايبرد الفروج الناتج عن تزاوج ديك من سلالات الكورنيش مع دجاجة من سلالات البليموث الابيض
    لا حول ولا قوة الا بالله العالي العظيم
    إن الشجرة التي تستظل بظلها ، زرعها من عاش قبلك فلا تنس أن تزرع غيرها ليستظل بها من يأتي بعدك
يعمل...
X