إريكسون تكشف عن مستويات استخدام منصات التواصل الاجتماعي

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
  • ارتفع متوسط ​​الوقت المستغرق في استخدام التواصل الاجتماعي بنسبة 60 في المئة تقريبًا بين عامي 2014 و 2018.
  • يثق أقل من واحد من كل خمسة مستخدمين بالمعلومات التي يقرأها على منصات التواصل الاجتماعي.
  • يعتقد 70 في المئة من المشاركين بأن على شركات التواصل الاجتماعي ضمان عدم وجود محتوى زائف على منصاتها.
  • يعتقد واحد من كل خمسة أشخاص أنهم سوف يحصلون على المزيد من الأخبار باستخدام منصات التواصل الاجتماعي في السنوات الخمس القادمة.

ساعد انتشار استخدام منصات التواصل الاجتماعي على ظهور عدد من النتائج السلبية المتعلقة بغياب الخصوصية، وبالرغم من ذلك فإن استخدام هذه المنصات ما يزال في ازدياد، وتشهد منصات التواصل الاجتماعي زيادة في عدد المستخدمين، وفي متوسط ​​الوقت الذي يقضيه هؤلاء المستخدمون على وسائل التواصل هذه، وذلك وفقًا لنتائج أحدث تقارير مختبر المستهلكين من شركةإريكسون والذي يحمل عنوان  #OMG Social media is here to stay.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتم صياغة هذا التقرير بناءًا على ردود أكثر من 2600 مستخدم للهواتف الذكية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، بالإضافة إلى ردود من مقابلات شخصية جرت في البرازيل واليابان والسويد والولايات المتحدة والمملكة المتحدة، كما شملت الدراسة أيضا بيانات تم الحصول عليها من قاعدة بيانات موجودة مسبقاً تضم المستخدمين العالميين.

وتعليقاً على ذلك، قال أندريه جوالدا André Gualda، كبير المستشارين في مختبر المستهلكين في إريكسون: “بعد انتشار موجة واسعة من الانتقادات السلبية، لا سيما مع كامبريدج أناليتيكا والمراكز المتخصصة الأخرى في قضايا الخصوصية، توجهنا للتعرف عن صحة ما يتم ترويجه من قبل وسائل الإعلام والمحللين بأن منصات التواصل الاجتماعي تتجه للزوال. وبرأيي فإن منصات التواصل الاجتماعي لن يتراجع نشاطها على الإطلاق، بل هي على العكس في نمو مستمر”.

ويمكنكم الآن الاستماع إلى المؤلفين المشاركين في التقرير، حيث يتحدث كل من أندريه جوالدا André Gualda وكارينا شيروكيه Karina Shyrokykh عن النتائج الرئيسية التي يكشفها التقرير في أحدث حلقة من سلسلة إريكسون نيوز بودكاست، كما يمكنكم الاستماع للبودكاست الأخرى من مختبر المستهلكين من إريكسون عبر الضغط هنا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق