روكوس نتوركس تعرض أحدث تقنيات المدن الذكية في جيتكس 2018

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت اليوم شركة روكوس نتوركس Ruckus Networks، إحدى الشركات التابعة لمجموعة آريس العملاقة للاتصالات ARRIS، عن التزامها المستمر بتقديم حلول الشبكات اللاسلكية المبتكرة إلى الشرق الأوسط لدعم التقنيات المبتكرة مثل الحوسبة السحابية، وتقنيات الواقع الافتراضي والمعزز وتقنيات البلوك تشين والروبوتات.

وتعرض الشركة من خلال مشاركتها في فعاليات أسبوع جيتكس للتكنولوجيا 2018 نقاط الوصول الداخلية R730، وهي نقاط الوصول الأولى من نوعها القابلة للربط مع شبكات إنترنت الأشياء وشبكات الجيل الرابع اللاسلكية LTE عبر المعيار 802.11ax.

كما تعمل نقط الوصول هذه بتوافق كبير مع حزمة تقنيات روكوس فائقة الكثافة من أجل توفير إمكانية بث مقاطع الفيديو عالية الدقة بسهولة وانسيابية ضمن بيئات المستخدم فائقة الكثافة كالملاعب، ومحطات القطارات، والمدارس.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

ووفقاً لتقرير صدر مؤخراً عن “جراند فيو ريسيرش”، فمن المتوقع أن يصل المدن الذكية إلى 2.6 تريليون دولار بحلول عام 2025، وبالإضافة إلى ذلك، سيبلغ إجمالي استثمارات التكنولوجيا المرتبطة بمبادرات المدن الذكية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا أكثر من 1.3 مليار دولار هذا العام.

ووفقاً لما ذكرته مؤسسة الأبحاث آي دي سي IDC، فقد أصبحت شبكات إنترنت الأشياء المتنقلة في وضع جيد الآن لتوصيل المستشعرات عبر المدن بشكل آمن لدعم مشاريع المدينة الذكية مثل دبي الذكية.

وقال إيان وايتنغ، رئيس شركة روكوس نتوركس: “إن التقنيات الناشئة وتطورات المدن الذكية ترسم مشهد الابتكار في المنطقة اليوم، وتقود دبي مشاريع تطوير المدن الذكية في الشرق الأوسط، كما أن وجود شبكة لاسلكية قوية هو الأساس لتطوير المدينة الذكية، وتتداخل متطلبات وقدرات المدن الذكية المحلية بالفعل مع حدود معايير الشبكات اللاسلكية الحالية، ويعالج إدخال المعيار 802.11ax مجموعة واسعة من تحديات الاتصال الحالية”.

وقال معتصم رسلان، المدير الإقليمي للمبيعات لدى روكوس نتوركس في الشرق الأوسط وإفريقيا: “لطالما كان جيتكس دائماً المنصة الأمثل لعرض أحدث التقنيات من روكوس، ونشهد في دورة هذا العام نموًا هائل في منطقة الشرق الأوسط فيما يتعلق بالحوسبة السحابية وتقنيات الواقع الافتراضي والمعزز وتقنيات البلوك تشين وإنترنت الأشياء، والتي ستكون ممكنة فقط عند دعم بنية تحتية قوية للاتصال، ويطمح القادة الإقليميون إلى تحقيق ذلك كما يتضح من خلال المشاريع العديدة التي أعلنتها الإمارات والسعودية ودول الشرق الأوسط الأخرى”.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق