تقرير: أنفقت 20 مليون دولار العام الماضي على الأمن…

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

أظهر تقرير تنظيمي نُشر يوم أمس الجمعة أن التعويض المالي الذي حصل عليه مؤسس شركة ورئيسها التنفيذي، مارك زوكربيرج، لعام 2018 قد زاد بأكثر من الضعف إلى نحو 22.6 مليون دولار أمريكي.

وعلى الرغم من أن زوكربيرج كان يحصل على راتب أساسي من شركة فيسبوك قدره دولار واحد فقط على مدار السنوات الثلاث الماضية، إلا أن التعويضات الأخرى التي حصل عليها من الشركة قد بلغت 22.6 مليون دولار أمريكي، كان نصفها تقريبًا مخصصًا لأمنه الشخصي.

وتُعزى الزيادة في الإنفاق على الأمن الشخصي لزوكربيرج إلى الوضع الصعب الذي تعيشه فيسبوك، التي أمضت العام الماضي تترنح من فضيحة “كامبريدج أناليتيكا” وموجة الغضب العامة التي تلتها، لذا كان عليها أيضًا التعامل مع العداء المتزايد تجاه مؤسسها.

وأظهر التقرير التنظيمي أيضًا أن مديرة العمليات شيريل ساندبرج حصلت على 23.7 مليون دولار في عام 2018 مقارنة بـ 25.2 مليون دولار في العام الماضي. وكان نحو 2.6 مليون دولار من التعويضات التي حصل عليها زوكربيرج تعويضًا عن السفر الشخصي على متن طائرة خاصة، أما باقي المبلغ فهو مرتبط بتكاليف الأمن الشخصي.

وورد في التقرير التنظيمي أيضًا: “نظرًا للوضوح العالي لشركتنا، فقد أذنت لجنة التعويضات والحوكمة لدينا ببرنامج أمان شامل للسيد زوكربيرج لمعالجة مخاوف تتعلق بالسلامة بسبب تهديدات محددة على سلامته تنشأ مباشرة نتيجة لموقعه كمؤسس لنا، والرئيس التنفيذي، ورئيس مجلس الإدارة ، والمساهم المسيطر”.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

يُشار إلى أن الكشف عن التعويضات التي حصل عليها زوكربيرج يأتي بعد نحو شهر من نشر تقرير إخباري أفاد بأن الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك يملك ممرًا سريًا للهروب تحت قاعة المؤتمرات في مقر الشركة، وذلك لاستخدامه في حالات الطوارئ، وذلك بعد أن أدرك أنه أصبح؛ بسبب شركته، يواجه خطر التعرض للكثير من الكارهين.

وذكر التقرير، الذي نشره موقع “بزنس إنسايدر” Business Insider، أن زوكربيرج كان لا يدرك أهمية الحماية، ويصر على التجوال وحده في بادئ الأمر، وذلك مطلع العقد الحالي، إذ كان يقرر من تلقاء نفسه الخروج من المكتب، أو الذهاب لممارسة رياضة العدو، أو إلى الحانة، تاركًا موظفيه الأمنيين يهرعون ليؤدوا مهمة حمايته.

ونقل التقرير عن موظفي فيسبوك أن فريق الحماية يتكون من 70 شخصًا بقيادة العميل السابق في الخدمة السرية الأمريكية، جيل ليفنز جونز. وفي شهر تموز/ يوليو الماضي، وافقت إدارة فيسبوك على تخصيص 10 ملايين دولار لحماية زوكربيرج وعائلته، لمدة عام.

يُشار إلى أن زوكربيرج، الذي يحظى بشعبية واسعة مع أكثر من 118 مليون متابع على صفحته على فيسبوك، يواجه أيضًا بسبب سياسات الشركة، والفضائح المتكررة تهديدات شديدة، إذ يتلقى العديد من التهديدات بالقتل كل أسبوع، ويقوم الفريق الأمني بمراقبة الشبكة لاكتشاف التهديدات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق