أيهما أقوى هاتف Galaxy S10 Plus المصنوع من السيراميك أم الزجاج؟

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

يتمتع هاتف إس 10 بلس Galaxy S10 Plus الجديد بحواف منحنية أقل سمكًا ومتداخلة مع إطار الألومنيوم وهو ما نتج عنه تصميم أنيق ورائع، ولكن طراز Galaxy S10 Plus يأتي بإصدارين من حيث المادة المصنوع منها الظهر، فهناك إصدار مصنوع من الزجاج والآخر مصنوع من السيراميك ولكن هل سيكون هناك فرق في المتانة والقدرة على تحمل الصدمات تجعلك تدفع 250 دولار زيادة في السعر؟

يأتي الزجاج الموجود في الجزء الأمامي من هاتف Galaxy S10 Plus مصنوعًا من  Gorilla Glass 6 بينما يتم تغطية الجزء الخلفي بزجاج Gorilla Glass 5 أو السيراميك حسب اختيارك، ولكن شراء نسخة السيراميك ستكلفك 250 دولار زيادة على الأقل عن نسخة الزجاج.

والسبب هو أن الطراز الأساسي الذي يبلغ سعره 999 دولار يأتي بسعة تخزين داخلية تبلغ 128 جيجابايت فقط وبظهر زجاجي، أما الطراز الذي يحتوي على سعة تخزين داخلية 512 جيجا بايت أو 1 تيرابايت فإن ظهره يكون مصنوعًا من السيراميك، وبصرف النظر عن سعة العالية فإن السبب الرئيسي وراء السعر الأعلى لطراز السيراميك هو المتانة، حيث قالت سامسونج إن طرازات السيراميك تتمتع بقوة ومتانة وقدرة أعلى لتحمل الصدمات مقارنةً بنظيرتها المصنوعة من الزجاج.

Galaxy S10 Plus/ المادة المصنوع منها سعة التخزين الداخلية السعر
الزجاج (أسود- أبيض- وردي – أزرق) 128 جيجابايت 999.99 دولار
السيراميك (أبيض – أسود) 512 جيجابايت 1249.99 دولار
السيراميك (أبيض – أسود) 1 تيرابايت 1599.99 دولار

لإثبات صحة ما تقوله سامسونج عن أن هاتف Galaxy S10 Plus المصنوع من السيراميك يتمتع بصلابة ومتانة أكثر من المصنوع من الزجاج، قام موقع Cnet التقني باختبار نسخة الهاتف المصنوعة من الزجاج باللون الأزرق والنسخة المصنوعة من السيراميك ذات اللون الأسود، حيث تم اسقاطهما من ارتفاعات مختلفة للمقارنة بينهما من حيث القدرة على تحمل الصدمات.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

تجدر الإشارة إلى أن كلا الهاتفين يأتيان مع واقي مثبت مسبقاً في الشاشة، وتوصي شركة سامسونج بالاحتفاظ به على الهواتف.

الاختبار الأول: إسقاط الهاتفين على الظهر من ارتفاع حوالي 90 سم

لقد بدأ الاختبار من ارتفاع منخفض – وهو ارتفاع الجيب حوالي 3 أقدام (90 سم) – وهذا هو الارتفاع الطبيعي الذي غالبًا ما يتعرض الكثير من المستخدمين فيه إلى وقوع هواتفهم على الأرض، وهذا هو أيضًا نفس الارتفاع الذي تسبب في تصدع كلا الهاتفين Galaxy S9 و Galaxy S8 المصنوعين من الزجاج عندما وقعا منه.

النتيجة مع Galaxy S10 Plus المصنوع من الزجاج:

لقد تأثر الزجاج الخلفي للهاتف بقليل من الخدوش عند اصطدامه بالرصيف الأسمنتي، مع ظهور بعض الخدوش الصغيرة على الزجاج حيث ينحني ليتلائم مع إطار الألومنيوم، وكان واقي الشاشة يحتوي بالفعل على عدد قليل من الفقاعات عند الفحص، ولكن لم تظهر كسور أو خدوش خطيرة للغاية المقدمة، وبناء عليه كان الجزء الأكبر من الأضرار قد لحق بالإطار والجزء الزجاجي المتقابل معه.

النتيجة مع Galaxy S10 Plus المصنوع من السيراميك:

تعرضت النسخة المصنوعة من السيراميك لأضرار مماثلة حيث ظهرت بقعتان صغيرتان فقط بلون أفتح في الركن الأيمن العلوي من الظهر السيراميكي وبعض الخدوش القليلة جدًا على إطار الألومنيوم.

الاختبار الثاني: إسقاط الهاتفين على الجهة الأمامية من ارتفاع حوالي 90 سم

بعد ذلك تم إسقاط كلا الهاتفين من نفس الارتفاع ولكن على الجهة الأمامية لاختبار قوة تحمل الشاشة، وفي هذه المرحلة لا يزال كلا الهاتفين يحتفظان بواقي الشاشة.

النتيجة مع Galaxy S10 Plus المصنوع من الزجاج:

تعرض واقي الشاشة في كلا الهاتفين للتلف بشكل ملحوظ، حيث ظهرت فقاعات أسفل السطح، وفي هذه المرحلة تم إزالة واقي الشاشة للحاجة إلى تقييم الأضرار الموجودة تحته.

جوانب الشاشة الزجاجية التي لم يتمكن واقي الشاشة من تغطيتها فقط هي التي تعرضت لضرر مرئي، كان هناك عدد قليل من الخدوش في الركن السفلي من الزجاج، لكن الخدوش الأكثر وضوحًا كانت موجودة مرة أخرى على الإطار.

النتيجة مع Galaxy S10 Plus المصنوع من السيراميك:

بعد نزع واقي الشاشة تم ملاحظة بعض الخدوش الصغيرة على الجانب الأيمن السفلي من الزجاج حيث ينتهي واقي الشاشة ويبدأ الزجاج في الانحناء للتداخل مع إطار الألومنيوم. وربما لا يكون هذا ملحوظًا إلا إذا كنت تبحث عنه بدقة.

وحتى الآن أثبت الطراز المصنوع من السيراميك أنه أكثر متانة من نظيره الزجاجي بعد أن تم إسقاطه مرتين من ارتفاع 90 سم.

الاختبار الثالث: إسقاط الهاتفين على الظهر من ارتفاع 1.5 متر (5 أقدام)

هذه المرة تم زيادة الارتفاع إلى 5 أقدام مع السقوط الحر على الرصيف على الظهر لاختبار الزجاج والسيراميك، وقد هبط Galaxy S10 Plus المصنوع من الزجاج بشكل مسطح تقريبًا على الأرض مع إصدار صوت تهشم، بينما غير الهاتف المصنوع من السيراميك مساره في منتصف المسافة وهبط على جهة الشاشة (وليس كما كان متوقع).

النتيجة مع Galaxy S10 Plus المصنوع من الزجاج:

تحطم الزجاج الموجود على الجزء الخلفي (بما في ذلك الزجاج الموجود على وحدة الكاميرا الثلاثية)، كان التلف أكبر في الجانب الأيمن من الهاتف في الأعلى وينتهي على الجانب الآخر، مع تلف اثنين من عدسات الكاميرا الثلاثية بسبب شقوق الزجاج التي غطتها تمامًا، كما تأثر إطار الألمنيوم الموجود في هذا الجانب أيضًا، لكن الشاشة التي لم تمس الأرض هذه المرة لا تزال في حالة جيدة كما هو متوقع.

النتيجة مع Galaxy S10 Plus المصنوع من السيراميك:

لم يتأثر ظهر السيراميك في هذا الاسقاط بسبب وقوع الهاتف على الشاشة التي تأثرت، كانت هناك بعض الكسور في جميع أنحاء الجهة الأمامية لكن المناطق الأكثر تضرراً كانت الزوايا.

تحطمت كلتا الزاويتين العلويتين من الزجاج بينما كانت الزاوية اليسرى السفلية للزجاج قد انكسرت وكشفت ما بداخل الهاتف، وتم أيضًا خدش إطار الألمنيوم الموجود أسفل هذا الركن مباشرةً.

الاختبار الرابع: إسقاط النسخة المصنوعة من السيراميك على الظهر من ارتفاع 1.5 متر

نظرًا لأننا مهتمون بشكل أساسي باختبار المواد المصنوع منها الجزء الخلفي من الهواتف، فقد تم سحب النسخة المصنوعة من الزجاج بسبب تلف الظهر، وإجراء نفس الاختبار وهو الإسقاط من ارتفاع 1.5 متر حوالي 5 أقدام على الهاتف المصنوع من السيراميك.

في هذه المرة اصطدم الظهر السيراميكي بالرصيف الاسمنتي، ولكن لم تظهر أي أضرار واضحة بل بالعكس كانت تحتاج إلى الفحص بعناية لاكتشاف أي أضرار إضافية، كل ما هناك هو ظهور عدد قليل من الخدوش الصغيرة على إطار الكاميرا المعدني.

الاختبار الخامس: إسقاط النسخة المصنوعة من السيراميك على الظهر من ارتفاع 1.8 متر

في هذه المرحلة كان الاهتمام باختبار الظهر السيراميكي فقط، لذلك تم متابعة الاختبار بإسقاطه من ارتفاع أعلى من 6 أقدام (حوالي 1.8 متر).

على الرغم من هبوط الجانب الخلفي لأسفل وحتى الانزلاق عبر الرصيف الأسمنتي إلا أن كل الخدوش ظهرت على جوانب الهاتف، كما أن السيراميك لم يظهر به أي ضرر إضافي – ولا حتى خدش – في حين تأثر إطار الألومنيوم الموجود بالكاميرا بالقليل من الخدوش الإضافية، مع حقيقة أن هذه هي المرة الرابعة التي يتم فيها إسقاط هذا الهاتف.

النتيجة النهائية:

استنادًا إلى هذا الاختبار يبدو أن ما تقوله سامسونج صحيح حيث أن نسخة هاتف Galaxy S10 Plus التي يصنع ظهرها من السيراميك كانت أقوى وأكثر تحملًا للصدمات من نظيرتها التي يصنع ظهرها من الزجاج، لذلك  إذا كنت تريد هاتف يتحمل الصدمات فقد يكون الأمر يستحق الاستثمار الإضافي في هاتف Galaxy S10 Plus ذو الظهر المصنوع من السيراميك.

ولكن كما رأينا في هذا الاختبار فإن الظهر القوي لا يضمن حماية قوية للشاشة، لذا حتى لو قررت شراء النسخة المصنوعة من السيراميك فيجب عليك المحافظة على واقي الشاشة الذي توفره سامسونج على الهاتف، أو شراء واقي شاشة لحمايتها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق