RSA تطلق مسابقة البحث عن المسافر الأقل حظاً في الإمارات

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

تعود النسخة الثانية من مسابقة البحث عن المسافر الأقل حظاً في دولة الإمارات التي أطلقتها اليوم “آر اس إيه” RSA، الشركة الرائدة في مجال تقديم خدمات التأمين في المنطقة، وذلك من 4 إلى 18 ديسمبر، وتبحث الشركة في إطار مسابة هذه السنة الممتدة على أسبوعين عن المسافر الأقل حظاً الذي يملك أسوأ صورة سفر، وسيتاح خلالها للمقيمين في الإمارات استخدام صور السفر غير الموفقة من أجل الفوز بعطلة رائعة تنسيهم سوء حظهم.

ويمكن للمهتمين الفوز بالعطلة الاستثنائية من خلال المشاركة في المسابقة وإرسال صورهم غير الموفقة مع التفاصيل من حسابهم الشخصي على إنستاجرام أو باستخدام الهاشتاغ الرسمي للمسابقة #RSATravelPhotoFails، كما تتيح “آر اس إيه” RSA للمسافرين فرصة الفوز بتأمين مجاني على السفر خلال رحلتهم المقبلة عبر زيارة الموقع الرسمي للمسابقة، حيث يمكنهم أيضاً الاطلاع على صور المشاركين الآخرين.

وستنظر في المشاركات لجنة حكام تضم فريق عمل “آر اس إيه” RSA وعدد من الشخصيات المؤثرة الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، على أن تنشر الصورة الفائزة على كافة صفحات “آر اس إيه” RSA على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وإنستاجرام وسيجري الاتصال مباشرةً بصاحبها الذي سيفوز برحلة من العمر إلى الوجهة التي يختارها.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وقال دايفد هاريس، مدير التسويق والتوزيع في “آر اس ايه” RSA للتأمين: “تهدف المسابقة إلى تسليط الضوء عالمياً على كيفية تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على سلوكنا أثناء العطل. ونلاحظ أن المسافرين ينكبون على التخطيط لرحلاتهم وإجراء بحوث عن أفضل المواقع التي يمكن نشر صورها على إنستاجرام لدرجة أنهم ينسون شراء بوليصة تأمين على السفر. فغالباً ما يتجاهل المسافرون المقيمون في دولة الإمارات أهمية راحة البال بسبب نقص الوعي والمعلومات المحيط ببوالص التأمين المتاحة في السوق. ولذا، أطلقنا هذه الحملة كونها تتيح لنا التقرب أكثر من المستهلكين ونشر الوعي حول أهمية التأمين على السفر”.

وترتكز المسابقة على نتائج دراسة “آر اس ايه” RSA حول تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على عملية اتخاذ القرارات لدى المسافرين بدءاً من التخطيط للرحلة وصولاً إلى نشر تحديثات عن تجاربهم، وبحسب الدراسة التي أجريت تحت عنوان “عادات السفر 2.0: السفر في عصر مواقع التواصل الاجتماعي”، فقد تبين أن 80 في المئة من المسافرين في الإمارات يخططون لعطلهم آخذين بعين الاعتبار الصور التي سيلتقطونها خلال الرحلة ويشاركونها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

بينما يشعر 69 في المئة بالحاجة إلى السفر إلى وجهة معينة بعد مشاهدة منشورات وصور عنها على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أن 65 في المئة من المقيمين في دولة الإمارات يرون أن صور السفر أهم الأشياء في حياتهم، وأكد أكثر المشاركين (80 في المئة) أنهم سيستاؤون لحد الانهيار في حال فقدان صور سفرهم، ولمزيد من المعلومات عن المسابقة، الرجاء زيارة الصفحة الخاصة بشركة “آر اس إيه” RSA للتأمين في دولة الإمارات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق