هيونداي باليسايد 2020 ستصل الشرق الأوسط في الربع الثاني من 2019

سعودي شفت 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت شركة هيونداي موتور عن طرازها الجديد كلياً “هيونداي باليسيد” 2020 وذلك خلال فعاليات معرض لوس أنجلوس لليسارات 2018، ويقدم الطراز الجديد مساحات فسيحة من خلال الصف الثاني والثالث للركاب بالإضافة إلى المنطقة المخصصة للتخزين بتقنيات فيها الكثير من المرونة لسهولة حركة الركاب، وسيتم إنتاج هذا الطراز في مصنع هيونداي بمدينة أولسان الكورية وسيكون متاحاً للعملاء من خلال موزعي الشركة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا بحلول صيف العام 2019.

ويتمتع الطراز الجديد بتصميم عصري فيه الكثير من الجرأة والقوة، ويتجسد ذلك من خلال تصميم الواجهة الأمامية ذات الشبك العريض والأضواء الأمامية المتصلة بشكل رأسي والتي باتت من ميزات التصميم الخارجي لأحدث طرازات هيونداي، كما يعطي تصميم غطاء المحرك للسيارة حضوراً فريداً، إلى جانب الأعمدة الأمامية التي تم تصميمها لتقدم مساحات بانورامية تعكس رحابة السيارة من الداخل. وتوفر المصدات كاملة الحجم إلى جانب الخطوط الجانبية المدروسة بعناية انحناءات مميزة تعطي السيارة الكثير من الفخامة، فيما يرسخ المظهر الخلفي للسيارة إطلالتها الفسيحة وثباتها الواضح.  

أما من الداخل فتجمع هيونداي باليسيد بين الاحساس بالاسترخاء والراحة المطلقة من خلال مقاعدها التي تتسع لثمانية ركاب والمكسوة بجلد النابا الفاخر للفئات العليا. في حين تم تزويد الكونسول الأمامي بلمسات مميزة من الخشب الذي يوحي بأجواء من الراحة والفخامة، وحرصت هيونداي على تقديم تجربة ممزة للركاب أيضاً حيث زودت باليسيد بمفتاح خاص يمكنه بضغطة واحدة أن يحرك مقاعد الصف الثاني لتسهيل دخول الركاب للصف الثالث، كما تتيح إمكانية طي وتعديل مقاعد الصفين الثاني والثالث كهربائياً، كما تم تزويد مقاعد الصف الثاني بنظام التهوية لتأمين راحة أكبر للركاب. كما توفر السيارة منhفذ “USB” مخصصة لصفوف المقاعد الثلاثة ليصل عددها إلى 7 منافذ تحقق العملية والراحة للركاب والسائق في آن معاً. كما تسمح المرآة الأمامية للسائق برؤية جميع الركاب بما فيهم ركاب الصف الثالث بوضوح.

وأشار مايك سونغ، رئيس العمليات لدى هيونداي أفريقيا والشرق الأوسط أن الطراز الجديد كلياً هيونداي باليسيد، سيتيح الكثير من الراحة والعملية للعائلات في تنقلاتها خصوصاً بما يوفره من رحابة ومرونة في التصميم الداخلي بالإضافة إلى أحدث التقنيات ومزايا الأمان المتطورة. وقال: “ستشكل هيونداي باليسيد إضافة مميزة إلى مجموعة هيونداي الرائدة من السيارات الرياضية المدمجة ذات الدفع الرباعي كما ستشكل نقلة نوعية من حيث التصميم والهندسة تتفوق بهما على المنافسين ضمن ذات الفئة”.

 

التقنيات الداخلية

تقدم هيونداي باليسيد مجموعة كبيرة من التقنيات المساعدة وأنظمة الأمان بما فيها مثل نظام كشف النقطة العمياء التي تتيح رؤية كاملة لجوانب السيارة عند تشغيل مؤشر تغيير المسار، إلى جانب نظام تفادي الاصطدام بالنقطة العمياء. كما تم تزويدها بشاشة عرض كبيرة تعمل بنظام اللمس بقياس 10.25 إنش تعرض مزايا نظامي الترفيه الصوتي والملاحة، كما تم تزويدها بشاشة رقمية للعدادات بقياس 12.3 إنش تتيح أوضاع عرض متنوعة، وتوفر هيونداي باليسيد نظام الاتصال بالبلوتوث يمكنه الاتصال بجهازين في وقت واحد، أحدهما لجهاز الموبايل والآخر لبث المقاطع الصوتية والموسيقى.

وتتضمن مزايا الاتصال التي يوفرها الطراز الجديد كلياً أحدث نظام ملاحة من هيونداي الذي يتوافق مع أوتو وآبل كار بلاي، إلى جانب نظام الشحن اللاسلكي السريع بتقنية Qi المتوافق مع أجهزة آبل وأندرويد. وتم تزويد هيونداي باليسيد بنظام صوتي متطور يتناسب مع التصميم الداخلي للسيارة، حيث يتمتع بتقنية Clari-Fi، وتقنية النظام الصوتي المحيطي “كوانتوم لوجيك”.

كما توفر هيونداي باليسيد نظام عرض المعلومات على الزجاج الأمامي للسيارة (HUD)، والذي يتيح استعراض مجموعة من المعلومات والبيانات التي يحتاجها السائق أثناء القيادة، ويساعده على بقاء نظره على الطريق للمزيد من الأمان، كما توفر باليسيد نظام متطور جداً يتيح للسائق التواصل والحديث مع الركاب في الصفين الثاني والثالث من خلال ضبط النظام الصوتي على نظام المحادثة. أما وضع النوم في المقاعد الخلفية يتيح للسائق إمكانية الاستماع للنظام الصوتي والموسيقى دون نقل الصوت إلى مكبرات المقاعد الخلفية لتأمين مزيد من الراحة للركاب الراغبين بالنوم.

 

قوى الدفع ونظام التعليق

يتوفر في هيونداي باليسيد محرك بستة اسطوانات على شكل حرف V وبسعة 3.8 ليتر يعمل بالتقنية المعروفة باسم “دورة أتكنسون”، ونظام CVVT ثنائي، وتقنية الحَقن المباشر للوقود لتحقيق أعلى مستويات القوة والكفاءة. ويولد المحرك قوة 295 حصان عند 6000 دورة وعزم يصل إلى 355 نيوتن متر.  ويتصل المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي من ثمان سرعات ومحول عزم الدوران متعدد اللوحات يتيح للمركبة في حالة الدفع الثنائي أو نظام الدفع الرباعي TRAC معدل تعشيق يصل إلى 3.645 لتحقيق التسارع الثابت والواثق.

وتم تطوير نظام الدفع الرباعي  HTRAC بعدة أنماط للقيادة ليتيح توزيع العزم الالكتروني المتغير والتحكم التفاعلي بالعزم بين المحورين الخلفي والأمامي، كما يتيح هذا النظام الاختيار بين عدة أوضاع هي العادي، الرياضي، الذكي، الذي يساهم في تحقيق التحكم الواثق في مختلف الظروف الجوية. وتتيح إعدادات الوضع الرياضي إحساساً أكبر يالسرعة من خلال تحويل المزيد من العزم المتوفر إلى العجلات الخلفية لإعطاء الإحساس الرياضي الديناميكي عند الحاجة، ويتيح هذا النظام قدرات عالية في توزيع العزم يتفوق من خلالها على العديد من الأنظمة المنافسة، وتم ضبطه بمراعاة العديد من الظروف التي تمر بها السيارة مثل الطريق السريع، والمنعطفات بسرعات متوسطة، والطرق الوعرة.

 

تقنيات الأمان والسلامة

تقدم هيونداي باليسيد الجديدة كلياً العديد من تقنيات الأمان والسلامة المتطورة في الفئة القياسية، وتتضمن قائمة مزايا السلامة المتاحة ميزة التحذير من الاصطدام الأمامي، ونظام المساعدة في تفادي الاصطدام الأمامي بميزة الكشف عن المشاة، ونظام المساعدة في الحفاظ على مسرب القيادة، وميزة الضوء العالي المساعد HBA ونظام التحذير من تشتت انتباه السائق، ونظام التحذير من الاصطدام في المنطقة العمياء، ونظام التحذير من مرور السيارات في الخلف عند الرجوع ونظام الخروج الآمن ومثبت السرعة الذكي الذي يتيح وقوف السيارة كلياً عند الحاجة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق